استدعى المدير الفني الجديد لمنتخب فرنسا ديدييه ديشامب اليوم الخميس فرانك ريبيري نجم فريق بايرن ميونيخ الألماني وثلاثة لاعبين جدد، لأولى مبارياته مع الفريق الأربعاء المقبل أمام أوروجواي وديا في لوهافر. 

وأقصى ديشامب من قائمته الأولى الكثير من اللاعبين الذين شاركوا في بطولة الأمم الأوروبية الماضية، فيما ضم للمرة الأولى المدافعين كريستوف جاليه لاعب باريس سان جيرمان ورافاييل فاران لاعب ريال مدريد وكذلك إتيان كابوي لاعب وسط تولوز. 

وفضلا عن سمير نصري وجيريمي مينيز، الموقوفين من جانب الاتحاد الفرنسي لثلاث مباريات ومباراة واحدة على الترتيب، لم تضم قائمة 22 استدعاهم ديشامب مخضرمين آخرين مثل حاتم بن عرفة وفيليب ميكسيس وألو ديارا وفلوران مالودا ويان مفيلا، كما يغيب عادل رامي ويوان كاباي لعدم التعافي الكامل من الإصابة. 

 وقال ديشامب قبل نحو الشهر عندما تسلم المهمة رسميا "اللاعبون الدوليون لم يعودوا يتمتعون بترف ارتكاب أخطاء". وسيعود المدرب (43 عاما) الذي خلف لوران بلان إلى محاولة تحسين صورة "الديوك" بعد الفشل في مونديال 2010 وخروج الفريق من دور الثمانية ليورو 2012.